“مش وقتها”.. محمد صلاح يتلقى صدمة مدوية قبل ساعات من نهائي دوري أبطال أوروبا

تعرض الدولي المصري “محمد صلاح” لصدمة كبيرة وذلك قبل نحو ساعات قليلة من خوض نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم موسم 2021-2022 أمام ريال مدريد، وذلك بعدما كشفت صحف إنجليزية بأن نادي ليفربول قد اتخذ قراره بشأن عدم رفع العرض السابق الذي تم تقديمه لمحمد صلاح من أجل تجديد عقده مع الفريق، مؤكدة بأن النادي متمسك بوجود سقف رواتب محددة في الفريق ولن يتم كسره من أجل محمد صلاح.

ليفربول يصدم محمد صلاح قبل النهائي

نشرت بعض الصحف الإنجليزية صباح اليوم تقارير تؤكد بأن المفاوضات بين محمد صلاح ووكيل أعماله رامي عباس من جهة وبين إدارة ليفربول من الجهة الأخرى متوقفة تمامًا خلال هذه الفترة، وأخر قرار قد تم إعلانه من قبل مفاوضي النادي بأن العرض المقدم والذي تصل قيمته لنحو 250-300 ألف باوند أسبوعيًا هو أقصى شيء يمكن تقديمه للدولي المصري داخل نادي ليفربول.

وأشارت الصحف إلى كون مطالب صلاح المادية تصل لنحو 400-450 ألف جنيه استرليني أسبوعيًا، حيث يريد نجم الريدز بأن يتساوى مع كيفن دي بروين نجم السيتي ودافيد دي خيا حارس مرمى مانشستر يونايتد ويصبح في المركز الثاني خلف أعلى راتب في الدوري وهو كريستيانو رونالدو أسطورة مانشستر يونايتد، ولكن يبدو بأن مسؤولي ليفربول قد رفضوا الفكرة بسبب وجود سقف رواتب يصل لنحو 250 ألف استرليني فقط في الفريق، وهو الراتب الأعلى داخل النادي ويحصل عليه الدولي الهولندي فيرجيل فان دايك.

3 أندية كبرى مهتمة بالتعاقد مع محمد صلحا

ووفقًا للتقارير الصحفية، فإن التوقعات في هذه الفترة تشير إلى كون “محمد صلاح” سيكمل عامه الأخير في عقده مع ليفربول خلال موسم 2022-2023، وبعدها سيرحل مجانًا عن صفوف النادي وسيختار وجهته المقبلة بين ثلاث أندية مهتمة بخدماته وهم ريال مدريد وبرشلونة وكذلك باريس سان جيرمان الفرنسي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
جول العرب منصة مصر